برّي ترأس اجتماعاً لتحرير ملف النفط

الرئيس بري مترئساً اجتماعاً للملف النفطي، في حضور الوزير نظريان ورئيس لجنة الطاقة وعدد من أعضائها وهيئة إدارة القطاع. (ح. إ.)

عقد بري اجتماعاً حول ملف النفط في لبنان، بحضور وزير الطاقة ارتيور نظريان ولجنة الاشغال والطاقة النيابية برئاسة النائب محمد قباني، والنواب: اسطفان الدويهي، الوليد سكرية، جوزف معلوف، حكمت ديب، ونضال طعمة. كما شارك في الاجتماع رئيس وأعضاء هيئة إدارة قطاع النفط.
وقال نظريان بعد الاجتماع: «بحثنا مع الرئيس بري في موضوع مرسومي النفط الموجودين في مجلس الوزراء، وهو داعم لأقصى الدرجات إقرار المرسومين كي نباشر العمل»، مشيراً إلى أن «هناك بلداناً أخرى في الجوار تسير بقطاع البترول والعمل في التنقيب وغيره ونحن ما نزال ننتظر عالدعسة. واليوم سيكون لنا اجتماع أيضاً مع رئيس الحكومة تمام سلام على أمل إقرار هذين المرسومين قريباً في جلسة لمجلس الوزراء، وننطلق في العمل».

بدوره أوضح قباني أن «من أولى إيجابيات هذا الاجتماع أنه يظهر أن السلطتين التنفيذية والتشريعية، يداً بيد، تعالجان هذا الموضوع الخطير. نحن هنا لسنا فريقين يراقبان بعضهما البعض، نحن فريق واحد نتعاون في هذا الموضوع».
وكشف قباني أن «الرئيس بري سيبادر الى مجموعة من الخطوات، ونحن طبعاً معه وإلى جانبه، وسيتكلم مع الرئيس سلام، وسيطرح أيضاً هذا الموضوع يوم الاثنين المقبل في جلسة الحوار لأن الأمر يجب أن يعالج على أعلى المستويات ويهتم به كل الأفرقاء اللبنانيين للوصول الى نتيجة إيجابية».